• أنت هنا :
  • الرئيسية
  • المصلي تبرز إستراتيجية الحكومة للنهوض بأوضاع المسنين

المصلي تبرز إستراتيجية الحكومة للنهوض بأوضاع المسنين

المصلي تبرز إستراتيجية الحكومة للنهوض بأوضاع المسنين

قالت وزيرة التضامن والتنمية الاجتماعية والمساواة والأسرة، السيدة جميلة المصلي، إن الحكومة سنت مجموعة من التدابير للنهوض بوضعية المسنين في المغرب، مضيفة أن الأشخاص المسنين لا يمكن اعتبارهم دائما مصدر هشاشة وفقر بل هم مصدر الخبرة ونقل المعارف بين الأجيال ونقل القيم الإيجابية والتقاليد العريقة في المجتمعات.

واعتبرت السيدة الوزيرة، في تعقيبها على أسئلة النواب البرلمانيين خلال جلسة الأسئلة الشفوية بمجلس النواب، عشية الاثنين 6 يناير 2020، أن المجتمع المغربي لا يزال معتزا بقيمه وبتقديره لقيمة الأشخاص المسننين، مؤكدة أن السياسة العمومية المرتبطة بالمسنين في مراحلها الأخيرة عبر توسيع التشارك والتشاور مع كل المؤسسات والجمعيات، مضيفة أنه سيتم إطلاق نظام معيرة مراكز الإيواء ومراكز الرعاية الاجتماعية.

وأشارت السيدة المصلي، إلى أنه لأول صدر تقرير وطني حول الأشخاص المسنين في بلادنا بمقاربة ثلاثية تضم قطاعات حكومية وخبراء وباحثين ومجتمع مدني، وشددت على أن الأشخاص المسنين في بلادنا "لا ينبغي أن ننظر فيهم أنهم أشخاص عندهم هشاشة وصعوبة ولكن يمكن استثمار قدراتهم في العمل الجمعوي والتطوعي وفي مجالات أخرى".