مقتطف من جواب السيدة الوزيرة عواطف حيار خلال جلسة الاسئلة الشفوية في البرلمان ليوم الاثنين9 يناير 2023
قالت السيدة عواطف حيار، وزيرة التضامن والادماج الاجتماعي والاسرة ، اليوم الاثنين 09 يناير 2022 ، في اطار ظاهرة العنف الرقمي للنساء ، يشكل الاهتمام بالوقاية من اشكال الوقاية من العنف ضد النساء والفتيات أولوية وطنية بفضل حرص السامي لجلالة الملك محمد السادس نصره الله على النهوض بوضعية المراة المغربية في كافة المجالات وحمايتها من كافة اشكال التميز والاستغلال وهو ما كرسه الخطاب الملكي الذي وجهه جلالته الى الامة بمناسبة خطاب العرش المجيد لسنة 2022 ، كما ان النموذج التنموي الجديد خصص حيزا هاما للمقاربة الوقائية لمناهضة العنف ضد النساء، واكد على أهمية اطلاق حملات توعية على صعيد الوطني، وهذا ما حرص البرنامج الحكومي على تنزيله من خلال جعل كرامة المواطن أساسا للسياسات العمومية عبر التقليص من حدة الفوارق المجالية والاجتماعية وتحقيق المساواة والخدمات العمومية جيدة ومتاحة للجميع.
وتثمينا لهذه الدينامية، وتبعا لقرار الجمعية العامة للأمم المتحدة رقم 34/54 الذي جعل من 25 نونبر يوما عالميا للقضاء على العنف ضد النساء، اطلقت وزارة التضامن والادماج الاجتماعي والاسرة بمقر اكاديمية المملكة و بشاركة مع صندوق الأمم المتحدة للسكان، ومع مكونات القطب الاجتماعي الحملة الوطنية العشرون تحت شعار ” جميعا من اجل فضاء رقمي مسؤول وامن للنساء والفتيات” تحت شعار “، لاعتبارات عدة أهمها نتائج البحث الوطني للمندوبية السامية للتخطيط لعام 2019 ، والذي ابان على ان اكثر من 13 في المائة من النساء أي مايقارب مليون ونصف يقعن ضحايا العنف الرقمي .
وكشفت السيدة الوزيرة عن حجم النجاح الذي لقيته هذه الحملة ”  لقد عرفت هذه الحملة نجاحا كبيرا وقد بلغت الحصيلة الاجمالية لعدد الأنشطة التحسيسية والتوعوية المنظمة من طرف جميع مكونات القطب الاجتماعي في اطار هذه الحملة ازيد من 372 نشاط في مختلف جهات المملكة وبمشاركة ازيد من 27 الف مشارك ومشاركة، كما بلغ مجموع الهيئات المشاركة إضافة الى القطب في تاطير وتنظيم الأنشطة التوعوية على الصعيد الترابي والوطني 1560 جهة منظمة وتمثل فئة الخبراء والأساتذة الباحثين حوالي 600 أستاذ باحث ، المجتمع المدني اكثر من 400 جمعية شريكة والقطاعات العمومية ب 200 شريك مساهمة ووسائل الاعلام بأكثر من 80 منبر إضافة الى 120 مؤطر ومؤطرة يمثلون هيئات مختلفة”. وعلى مستوى القنوات التي تم توظيفها في التوعية قد تم التوجه بشكل واسع الى عموم المواطنين والمواطنات وتحسيسهم بموضوع الحملة عبر وسائل إيجابية مستمدة من الشعار و هشتاغ  #منسكتوش وشعار الحملة في الحافلات العمومية خلال اكثر من شهر إضافة الى الوصلة التحسيسة التلفزية والاذاعية التي تم بثها عبر قنوات القطب العمومي، والمحطات الاذاعية ومنصات التواصل الاجتماعي وشركات الاتصال كما تم التواصل مع عموم المواطنات والمواطنين عبر موضوع محاربة العنف ضد النساء عبر المساجد بمبادرة من وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، وذلك في خطبة يوم الجمعة 9 دجنبر 2022
وقد بلغ عدد مستعملي شبكات التواصل الذين وصلتهم الحملة حوالي مليون ونصف شخص كما شاهد الحملة التحسيسة التي نشرناها مليون شخص وبالنسبة للتفاعل فاقت 70 الف و 500 وهذا رقم قياسي مقارنة السنوات الأخيرة “.
وأكدت السيدة الوزيرة انه لاعتبار المجتمع المدني شريك أساسي في الاوراش التي تشتغل عليها الوزارة ، فنه تتم العناية بالعنف في جميع ابعاده، اذ تم توقيع شركات مع 82 جمعة لخلق فضاءات متعددة الوظائف للنساء فيها الايواء الاستعجالي وتقوم حاليا الوزارة بدعم 69 جمعية عاملة في مراكز الانصات .
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

المملكة المغربية وزارة التضامن و التنمية الإجتماعية و المساواة و الأُسْرَة © 2020

X
مرحبا بك في وزارة التضامن والإدماج الاجتماعي والأُسْرَة
wpChatIcon